دبي، الإمارات العربية المتحدة، 26 إبريل 2017

أعلنت مؤسسة "سقيا الإمارات" عن تجاوز عدد المستفيدين من مشروعاتها لتوفير مياه شرب نقية للمحتاجين، أكثر من 8 ملايين شخص في 19 دولة حول العالم. وتعمل "سقيا الإمارات" تحت مظلة "مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية"، بصورة رئيسة في البحوث والتطوير لإيجاد حلول لمشكلة شح المياه حول العالم، وتعزيز الاستثمار في الحلول المستدامة والمبتكرة باستخدام الطاقة الشمسية لتوفير مياه الشرب النقية من خلال شراكات فعّالة ومستدامة وفق  أفضل الممارسات العالمية. كما تشرف المؤسسة على "جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه" بقيمة مليون دولار أمريكي، والتي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم إمارة دبي رعاه الله بهدف إيجاد حلول دائمة لمشكلة شح المياه حول العالم، باستخدام الطاقة الشمسية لتنقية وتحلية المياه. وتضم الجائزة ثلاث فئات وهي: جائزة المشاريع المبتكرة، وجائزة الابتكار في البحث والتطوير، وجائزة الابتكارات الشابة.

بدأت "سقيا الإمارات" في يونيو 2014 كحملة أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، لتوفير مياه الشرب لخمسة ملايين شخص حول العالم. واختتمت الحملة بنجاح كبير، بعد أن جمعت 180 مليون درهم إماراتي في 18 يوماً، تكفي لإنجاز مشاريع لتوفير مياه الشرب للمحتاجين حول العالم. وفي مارس 2015 أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، قانون إنشاء مؤسسة "سقيا الإمارات" كمؤسسة غير ربحية، حيث تضطلع بدور قيادي في تنفيذ أحد أهداف مؤسسة "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" المتمثلة في مكافحة الفقر والأمراض من خلال البحث عن حلول لمشكلة شح المياه، بالإضافة إلى خدمة المناطق التي تعاني من الجفاف أو شح المياه النظيفة وتوفير مياه الشرب باستخدام وسائل تقنية حديثة، وتنقية وتحلية المياه باستخدام الطاقة الشمسية.

وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس الأمناء لمؤسسة "سقيا الإمارات": "تلعب دولة الإمارات العربية المتحدة دوراً رائداً على مستوى العالم في التصدي للتحديات التي تواجه البشرية فضلاً عن حضورها البارز في توفير الدعم اللازم وتقديم المساعدات الإنسانية في جميع أرجاء العالم. ووفق توجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، للعمل على تحسين الظروف المعيشية للمجتمعات الفقيرة والمنكوبة ودعم التنمية المستدامة، تعمل مؤسسة "سقيا الإمارات" على دعم الجهود العالمية لمكافحة الفقر والأمراض من خلال البحث عن حلول مستدامة لمشكلة شح المياه حول العالم. وتعمل المؤسسة بصورة رئيسية على توفير مياه نقية للمحتاجين في مختلف أنحاء العالم بالتعاون مع عدة جهات خيرية في الدولة، كما تعمل المؤسسة على إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة لقضية شح المياه حول العالم من خلال الدراسات والبحوث والمشاريع التي تستخدم الطاقة الشمسية في توفير المياه النقية، تأكيداً على حرص دولة الإمارات على المشاركة الفاعلة في إيجاد حلول للتحديات التي تواجه المجتمع الإنساني".

من جهته، أوضح السيد محمد عبد الكريم الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة "سقيا الأمارات" أن المؤسسة تتعاون مع كل من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية ووزارة الخارجية والتعاون الدولي لتوفير مياه صالحة للشرب للمحتاجين والمنكوبين والمحرومين حول العالم. كما تعمل المؤسسة على إجراء الدراسات والبحوث لتحلية وتنقية المياه باستخدام الطاقة الشمسية بالتعاون مع هيئة كهرباء ومياه دبي، ومن أبرز هذه المشاريع محطة تحلية مياه متنقلة بتقنية التناضح العكسي والطاقة الشمسية الكهروضوئية بسعة إنتاجية قدرها 7.7 متر مكعب في اليوم، إضافة إلى البحوث والتطوير في مجال تحلية وتنقية المياه باستخدام الطاقة الشمسية من خلال محطة تحلية مياه في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، بقدرة انتاجية قدرها 50 متراً مكعباً في اليوم مع خاصية تخزين الطاقة.